ملك ضد ملك+2 فيل

ملك ضد ملك + 2 فيل
الحالة الثالثة: ملك ضد ملك+2 فيل.
بعدما رأينا حالتي كش مات لحد الآن (ملك ضد ملك+وزير) و (ملك ضد ملك+رخ)، ننتقل إلى الحالة الثالثة و هي حالة (ملك ضد ملك و فيلين) و هي حالة تتطلب القليل من الدراسة الجيدة.
إذا كان من السهل محاصرة الملك الخصم بواسطة الوزير أو الرخ، فإنه من الصعب القيام بذلك باستعمال فيل وحيد، لهذا يجب التخطيط بإشراك الفيلين معا و كذلك الملك (فيل الخانات البيضاء، و الآخر على الخانات السوداء. إلا في حالات استثنائية). وذلك من أجل الحد من تحركات و منع الملك الخصم من الفرار. ثم تقليص المساحة و تضييقها حتى يتم محاصرة الملك الضعيف في ركن قاتل. و...
الوضعية التي نريد الوصول إليها...

... هي كالتالي (الشكل 1):
الشكل 1: مثال لوضعية كش مات، ملك ضد ملك+فيلين
يجب التخطيط جيدا لكل ما نريد القيام به.
علينا أولا استعمال الفيلين و الملك من أجل دفع الملك الخصم إلى أحد جوانب الرقعة. ثم نلزمه و نرغمه بالتوجه إلى أحد الأركان (زاوية من زوايا الرقعة) تم محاولة الوصول و الحصول على وضعية كش مات عادية مثل أو شبيهة بالشكل 1.

نعتبر الوضعية الآتية (الشكل 2): 
الشكل 2: وضعية عادية لملك ضد ملك+فيلين
نبدأ أولا بتضييق الخناق على الملك الأسود بلعب نقلة عادية: 
1. f6  d3
2. f2
نقلة من أجل حماية الفيل، لن نسمح بأسره مجانا.
يمكن ملاحظة أن الفيلين شَكَّلَا حاجزا (ممنوع الخروج) أمام الملك الأسود حيت لا يمكنه سوى التراجع للوراء (الشكل 3)...

... التراجع للوراء، و هي مساحة لا يمكنه الهروب خلالها للأبد: 
الشكل 3: محاصرة الملك الأسود من طرف الفيلين
2. … c4
على سبيل المثال. و نستمر في جلب الملك من أجل المساعدة، لأن مشاركته في كش مات مسألة لابد منها.
3. e6  d3
4. d5  c3
5. e2 !
نقوم بالحد و التقليص من مساحة الحركة الخاصة بالملك الأسود بوتر آخر.
5. … d2
6. f1

حماية الفيل و الحفاظ على حاجز الصد لمنع الملك الخصم من الهروب.
6. … c3

7. e1+ !
الشكل 4بعد النقلة 7 للأبيض
النقلة الأخيرة للأبيض (7. e1+ !) المصحوبة بالتهديد (كش) هي نقلة جيدة و لا يمكن تنفيذها إلا لأن الملك الأبيض يحمي الخانة d4 و يمنع الملك الأسود من الفرار. لو لم يكن الملك الأبيض يسيطر على الخانة d4، لكان بإمكان الخصم الهروب منها. تم وجب على الأبيض إعادة كل خطته من جديد. لهذا لا يجب التسرع في الحد من المساحة على الملك الأسود حتى يتم التأكد جيدا من عدم توفر أي خانة فِرار ممكنة له.
7. … b3 
مشاركة الملك الأبيض أصبحت الآن أساسية و ضرورية. يجب تقريبه أكثر من الخصم. 
8. c5  c2
9. c4  d1

الآن تم تحقيق الهدف الأول، و هو محاصرة الملك على أحد جوانب الرقعة. يجب الآن إلزامه و إرغامه على الذهاب إلى الزاوية (الركن) من أجل القضاء عليه... 
10. c3  c2 
الشكل 5: محاصرة الملك الخصم على جانب الرقعة
يمكن للأبيض الآن أن يلعب... 

11. e2

من أجل منع سعادة الملك الأسود من الولوج إلى الخانةd1 و إرغامه للذهاب إلى الركن حيت يمكن تحقيق الكش مات.

11. … c1

و بطبيعة الحال يجب على الأبيض جلب ملكه من أجل مشاركة الفيلين في كش مات.

12. b3  b1
13. d2 !

الآن لم يعد الملك الأسود يتوفر إلا على خانتين للتنقل بعد أن منعه الفيل من الخانة c1.

13. …  a1
الملك الأسود مضطر لذلك. 
الشكل 6: بعد النقلة 13 للأسود
و بنفس الطريقة كما رأينا بالنسبة للرخ. يجب على الأبيض أن يلعب "نقلة الانتظار" و ذلك بدون تحرير الملك الأسود. لأن النقلة (14. d3 ??) من أجل الحد من مساحة حركة الملك الأسود تعتبر نقلة جد سيئة، لأنها ستؤدي إلى وضعية الملك المخنوق و تنتهي المباراة بعدها إلى التعادل بعد كل هذا العناء.
يجب إذن على الأبيض أن يلعب نقلة الانتظار، و على سبيل المثال: 

14. g5

تم بلعب الأسود الآتي...

14. … b1
15. d3+

و هنا يضطر الأسود مرة أخرى للعب النقلة

15. …  a1

و في الأخير يكون بإمكان الأبيض تحقيق كش مات بلعبه...

16. f6#


الشكل 7: كش مات
و هنا نكون قد حصلنا على وضعية شبيهة للوضعية التي رأيناها في الشكل 1 لكن من زاوية أخرى.

خلاصــــة:
هذه الحالة (كش مات: ملك ضد ملك + فيلين)، تتطلب إتقان النقلات جيدا و معرفة كيف يتم محاصرة الملك الخصم و عدم الوقوع في أي خطأ. و مع الممارسة المستمرة، يمكن استيعاب المبدأ و تطبيقه في أي وضعية. و نفس الأمر يتعلق بالحالة الرابعة (ملك ضد ملك + فيل + حصان.) التي سوف نراها في الدرس الآتي. فهي حالة تتطلب المزيد من الدقة و المعرفة، و هناك من اللاعبين ذوي مستوى ما فوق 1700 في تصنيفهم، من يجد فيها بعد الصعوبات. لكن مع الشرح الذي سوف نضعه بين أيديكم... نحن على يقين أنه سيكون بإمكانكم فهم المبدأ و تطبيقه على أكمل وجه.

الدر س السابق: ملك ضد ملك و رخ.                                     الدرس الموالي: ملك ضد ملك و فيل و حصان (1).





author description container HER

مواضيع ذات صلة:

التالي
السابق
إضغط هنا لإضافة تعليق

0 التعليقات: